RSVP

إستوديو البحوث 01 : فاكتوم آرت

April 13, 2017

تستضيف منصة مشاريع الفن جميل أول استوديو للأبحاث تقدمه منظمة فاكتوم آرت الشهيرة ومقرها مدريد، ومؤسستها الشقيقة فاكتوم للتكنولوجيا الرقمية للحفاظ على التراث. وقد قام أعضاء فريق منظمة فاكتوم الأسابيع القليلة الماضية، بالتعاون مع الفن جميل، بعمليات مسح وتوثيق للكنوز المعمارية في المدينة القديمة “البلد” في جدة، المسجلة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي وهي أيضا مقر بيت جميل للفنون التراثية بجدة. ويعتبر علماء الآثار وفنانو وتقنيو منظمة فكتوم أنفسهم “وسطاء رقميون”، واشتهروا بأعمالهم في مسح، وتوثيق وكذلك الحفاظ والنسخ المماثل للتراث المعماري والأشياء القديمة. وقد سبق لفاكتوم آرت أن استنسخت قبر توت عنخ آمون، وقامت بمسح واستنساخ نسخة طبق الأصل من تمثال الملك إدريمي البالغ من العمر 3500 سنة والموجود ضمن مجموعة المتحف البريطاني. كما إشتهر استوديو فاكتوم آرت بدوره في التعاون مع أشهر الفنانين من صناع الأفلام المعاصرين، مثل لويز بورجوا وآنيش كابور ومارك كوين وراشد قريشي وعبد الناصر غارم وأحمد ماطر لإنتاج أكثر الأعمال الفنية تعقيدا.

تنعكس أعمال فاكتوم آرت السابقة وتوجّهاتها في استوديو الأبحاث الذي ينظم من 13 أبريل وإلى غاية 20 أبريل في منصة مشاريع الفن جميل في السركال أفينيو في دبي. مزيد من المعلومات حول المعرض هنا.

منصة مشاريع الفن جميل، مستودع 48، ذا يارد، السركال أفينيو